الأربعاء , 19 سبتمبر 2018
الرئيسية » تطوير الذات، حياة و مجتمع » أربع أسئلة إذا راودتك في سن العشرين فهي مؤشر على نضجك وذكائك

أربع أسئلة إذا راودتك في سن العشرين فهي مؤشر على نضجك وذكائك

عمر الـ 20 هو منعطف هام للخروج من مرحلة المراهقة والدخول بحياة الالتزام والمسؤولية، وبهذه المرحلة قد يواجه الإنسان القليل من المخاوف إلى جانب التساؤلات المبهمة بجميع الأصعدة.

ولذلك قام باحثان من جامعة “روتشستر” في ولاية نيويورك الأمريكية، بتعين 4 أسئلة في حال راودت الشخص في سنوات الـ 20 تدل على مؤشر قوي على ذكائه ونضجه المبكر، والأسئلة كالتالي:

1- هل أنا على الطريق الصحيح؟ هل اختياراتي صحيحة؟

خلال فترة المراهقة يصل الإنسان للكثير من الأخطار والقرارات الغير مناسبة، إنما لمجرد دخل بسن العشرين يصبح لأي خطأ عواقب، ولذلك يعتبر الباحثان ليو روشلاند ومايكل إيناستان، بأن الشخص الذي ينضج أسرع من غيره يصبح أكثر حرصاً على صحة اختياراته ليكون دقيق بشكل أكبر في الاعتماد عليها أو التراجع عنها.

2- ما هو معنى الحياة؟ ومن أنا؟ ما سبب وجود هذا الكون؟ إلى أين سأذهب بعد الموت؟

التفكير

وهي تدعى الأسئلة الوجودية، ويسعر الفرد بها لمعرفة جذور الأشياء بالاعتماد إما على المراجع الفكرية أو على الدينية،

لكن بسن العشرين كلما استطاع الإنسان التفكير من دون قيود بمعاني الأمور من الاتجاهات والأفكار المتباينة، كلما دل الأمر على سرعة نضجه.

3- هل سأتمكن من الحصول على أهدافي المالية؟ كم سيلزمني من وقت؟

المال
المال

في أوائل العشرينات يبدأ الإنسان بمواجهة الواقع، ونتيجة هذا يطرأ على الناضجين تحولات هيكلية تتعلق بالقدرة المادية، فهم  يكونوا السباقين بوضع الخطط المالية لحياتهم، ولكن مع ذلك كله تبقى الأسئلة تراودهم عن الأهداف المالية وكم من الوقت يلزمهم لبلوغ ما يسعون إليه.

4- ما هو تأثير العلاقات بحياتي؟ وهل يجب الاستمرار فيها أم التوقف عنها؟

علاقة فاشلة

من أهم بوادر النضج القدرة النفسية على مراجعة سلوكه وعلاقته مع الآخرين، بسبب أخذه بعين الاعتبار أن العلاقات باختلاف أنواعها لها تأثيرات هامة على المستقبل، فالناضجون يبدؤون بمراجعة كل علاقة لوحدها ويحسمون قراراتهم بالتوقف أو بالاستمرار.

اترك رد

 
%d مدونون معجبون بهذه: